كيف تشتري هاتفك المحمول الجوال بالطريقة الصحيحة

كيف تشتري هاتفا خلويا جديدا بدون اية مشاكل وبشكله الصحيح

كيف تشتري هاتفك المحمول الجوال بالطريقة الصحيحة

لا نستطيع إنكار أن الهواتف الخلوية قد أصبحت محور حياتنا وركيزة أساسية تقوم عليها الأنشطة المختلفة في عالمنا . المدهش في الأمر أن الهاتف الخلوي لا يستخدم فقط في إدارة المكالمات والاتصالات بين الأفراد ، بل تعدى ذلك إلى قيامه بمهام عديدة تشكل عصب حياتنا الحالية مثل :

• تصفح الويب .

• إرسال الرسائل .

• يستخدم مثل الكاميرا في تصوير الأشياء .

• تشغيل الموسيقى .

• التنقل باستخدام GPS .

لو كنت تعتقد بأن اختيار هاتفا خلويا مناسبا لك صعب جدا في الماضي ؛ فإنه قد أصبح أكثر صعوبة اليوم ، وبالطبع يرجع السبب في ذلك إلى التطور الهائل الذي تشهده تكنولوجيا الاتصالات يوما بعد يوم ، وهو تطور محمود بلا شك ؛ لأنه ينعكس بالإيجاب على سرعة تطور الهواتف الخلوية أيضا التي تطورت مواصفاتها كثيرا عن ذي قبل من حيث :

• دقة الشاشة .

• التعامل مع الإنترنت .

• واجهات المستخدم .

• جودة الصوت .

• دقة الكاميرا .

• التطبيقات المثبتة على الهاتف .

• الألعاب .

مع ظهور شبكات الجيل الرابع في أغلب البلدان والمتفوقة في سرعة النقل عن شبكات الجيل الثالث بعشرة مرات ، وبعد ذلك تبعها ظهور شبكات الجيل الخامس بشكل محدود في بعض البلدان ، والمتفوقة في سرعة النقل عن سلفها شبكات الجيل الرابع ، مشكلة بذلك طفرة تكنولوجية هائلة ألهبت حماس الشركات المصنعة للهواتف خصوصا الهواتف الذكية مثل شركة جوجل وشركة آبل وشركة سامسونغ وشركة هواوي وغيرها من الشركات الأخرى ودفعتها إلى تطوير أجهزة تتوافق مع تكنولوجيا الجيل الخامس ؛ وهذا جعل المنافسة تشتد بينها جميعا بشكل لا يصدق ، لكن هذا لا يقلل أبدا من شأن بقية الشركات الصاعدة التي تبذل جهدها من أجل اللحاق بركب التطور هي الأخرى منافسة بذلك الشركات الكبرى السابق ذكرها .

هذه الطفرة في صناعة الهواتف الذكية جعلت نجم الهواتف العادية يأفل كثيرا ومعها قد أفل نجم شركات كبرى كانت رائدة في هذا المجال مثل شركة نوكيا التي لم تواكب التطور واستمرت في إنتاج الهواتف العادية في حين أن منافساتها قمن بإنتاج وتطوير الهواتف الذكية يوما بعد الآخر ، فوجدت شركة نوكيا نفسها متذيلة ترتيب إنتاج الهواتف بعد أن كانت متسيدة الترتيب .

مسايرة لهذا التطور ؛ سأقدم لك معايير تساعدك على اختيار أفضل الهواتف الذكية ؛ لذا أنصحك بإلقاء المعايير الحاكمة لجودة الهواتف العادية جانيا عند استكمالك لقراءة هذا المقال .

الشبكة الموجودة في منطقتك تحدد نوع هاتفك

بغض النظر عن مواصفات الجهاز الذي ستشتريه ؛ يبقى العامل الأهم في تحديد نوع الجهاز المناسب لك هو نوعية الشبكة المتوفرة في منطقتك سواء أكانت من شبكة منطقتك الجيل الثالث الرابع أو الخامس ؛ فهي في نهاية المطاف ستحدد الهاتف الواجب عليك شراؤه؛ لأنك لن تشتري هواتف تدعم شبكة الجيل الرابع ، ولديك شبكة جيل خامس في منطقتك ! هذا السبب وحده يكفي لتحديد نوع الهاتف قبل القيام بعملية الشراء .

عند سؤال الكثير من المستخدمين عن المعايير التي يتخذونها لشراء هاتف معين ؛ أجابوا بأن أهم معيار هو قوة الشبكة ومساحة تغطية الشبكة ؛ لذا اتجهت العديد من الشركات التي تعمل كمزود لخدمة الشبكة إلى إنتاج هواتف ذكية متوافقة مع شبكاتها مثل :

• شركة AT&T تنتج هواتف مخصصة لكتابة النصوص أكثر من أي شيئ آخر ، بجانب تقديمها لشبكة الجيل الرابع كخدمة رئيسية لها .

• تقدم شركة Sprint خدمات اتصالات عالية السرعة بأسعار معقولة ، كما أنها صممت هواتفها بطريقة تسمح لمستخدميها بإضافة تطبيقات Java ( تطبيقات مصممة بلغة Java ، وهي لغة أوامرها عبارة عن كلمات إنجليزية وليست وسوم ) بكل أريحية ، ولديها عدة إصدارات من الهواتف هي : " Virgin Mobile - Boost Mobile " وكلا الهاتفان يمكن شراؤهما دون عقود أصلا !

• تمتلك شركة T-Mobile خدمة عملاء ممتازة ؛ حيث يمكنك دفع اشتراك شهري قابل للتجديد حسب رغبتك بسعر معقول ، في مقابل الحصول على دعم كامل لهاتفك الذي اشتريته من الشركة ، لكن الشبكة الخاصة بالشركة ضعيفة نوعا ما في القرى وضواحي المدن مقارنة بشبكات الشركات الأخرى العاملة في تلك المناطق ؛ على الرغم من أنها تستعمل شبكات من الجيل الرابع . ما يعزز فرص شركة T-Mobile التنافسية هو قيامها بشراء أسهم شركة MetroPCS ، وهي ايضا شركة متخصصة أيضا في تطوير شبكات الاتصالات .

• تتميز شركة Verizon Wireless بقوة شبكاتها واحترافية خدمة العملاء لديها ، لكنها تقدم تلك الخدمات مقابل اشتراكات باهظة الثمن فعلا مقارنة بمنافساتها . تتفوق هواتف شركة Verizon Wireless على هواتف الشركات المنافسة من ناحية جودة الصوت ، كما أن الشركة فازت لعدة سنوات في مسابقات " أسرع شبكات الهاتف المحمول " ، وهي تمتلك كما الحال مع منافساتها شبكات من الجيل الرابع مثلهن تماما .

هناك شركات أصغر تنافس هذه الشركات الكبيرة ؛ على الرغم من ضعف إمكانياتها مقارنة بالشركات الكبرى السالف ذكرها ؛ حيث تتميز تلك الشركات بتقديم شبكات قوية في المناطق التي تعمل بها على الرغم من عدم اتساع رقعة تلك المناطق ، ناهيك عن احترافية خدمة العملاء المقدمة من قبل تلك الشركات الصغيرة ؛ مما يقربها شيئا ما من مقارعة الشركات الكبرى . تهتم الشركات المقدمة لخدمات الشبكات ببيع الهواتف الغير مقفلة بجانب هواتفها المدعومة ، لكنها تبيع هذه الهواتف بعد شرائها من مصادر أخرى ؛ لأن تكلفة إنتاجها أعلى بكثير من هواتفها المدعومة والمتوافقة فقط مع شبكاتها .

link